برامج نت

 
العودة   برامج نت > منتديات التصاميم والجرافيكس > منتدى التصوير الضوئي والفن التشكيلي
صفحة برامج نت الرسمية على الموقع التواصل الاجتماعي فيسبوك
 

منتدى التصوير الضوئي والفن التشكيلي يحاكي ابداعات الاعضاء في فن التصوير الضوئي والفن التشكيلي لابراز هذه المواهب







قلعة برامج نت للشروحات
Used Cars - تاريخ انتهاء الإعلان 2014-05-15 برامج






في حال وجود أي مواضيع او ردود مُخالفة من قبل الأعضاء ، يرجى الإبلاغ عنها فورا باستخدام أيقونة تقرير عن مشاركة ( تقرير عن مشاركة مخالفة ) ، و الموجودة أسفل كل مشاركة .


حياة وأعمال أشهر الرسامون (مقالات)

منتدى التصوير الضوئي والفن التشكيلي




إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 05-13-2006, 09:06 PM   #1
oussamaboss
الماسي برامج نت
 
الصورة الرمزية oussamaboss
 
تاريخ التسجيل: Oct 2005
الدولة: أرض الله فراشي والسماء غطائي
العمر: 32
الجنس : شاب
المشاركات: 2,630
معدل تقييم المستوى: 152
oussamaboss is on a distinguished road

Lightbulb حياة وأعمال أشهر الرسامون (مقالات)


فان غوخ


فيتسنت فان غوخ (بالهولندية:Van Gogh Vincent)
ولد عام 1853، في قرية صغيرة من قرى هولندا
حياته
تميزت حياته القصيرة والمأساوية، باضطراب حالته النفسية.
في الاول بدأ حياته بائعاً في محل للوحات الفنية، درس اللاهوت وعمل بين الناس والمجتمع
تعلم الأطفال ويداوي المرضى. كان مرهف الذكاء،محكوماً بعواطفه تماماً.
بدأ يرسم من أجل لقمة العيش، بعد أن عانى الفقر والاهانة
وانتقل ليعيش في باريس (1886-1887 م)، قبل أن يحل ضيفا على الـ بروفونس (مناطق الجنوب الفرنسي)، ويقرر الإقامة في مدينة آرل. اكتشف الضوء والطبيعة الخلابة للريف، فأصبحت لوحاته زاهية بالألوان.
التحق به لبعض الوقت صديقة الفنان بول غوغان، وبسبب تدهور حالته العصبية في عام 1888م احتجز بملجأ (Saint-Rémy-de-Provence) للمرضى العقليين اثر نوبات عصبية حادة، أنجز أثناءها أشهر لوحاته، بعد خرج من المصحة، استقر (1890 م) في (Auvers-sur-Oise)، وواصل عمله الفني قبل أن يقوم بوضع حد لحياته -أطلق النار على نفسه- (انتحر!)

أعماله
عرض لوحاته الانطباعية، إلى جانب لوحات مونيه ، وسيزان في محل الأب تانجي.
صور فان جوخ لوحاته بشكل متوازن ومحكم التركيب وألوان باهرة ،( الأحمر القرمزي والأزرق البروسي والأخضر الزمردي والأصفر المقدس رمز الشمس )

حاول في أعماله أن يلتقط أكبر قدر ممكن من الضوء وكما عمل على إبراز تماوج طيف الألوان في لوحاته المختلفة: الطبيعة الصامتة، باقات الورد (عباد الشمس)، اللوحات الشخصية، اللوحات المنظرية (جسور لانغلوا، حقل القمح بالقرب من أشجار السَرْو، الليلة المتلألئة).

بعض أعماله

[BIMG]http://www.rasiel.com/haggis/640/vangogh3.jpg[/BIMG] [BIMG]http://www.rasiel.com/haggis/640/vangogh2.jpg[/BIMG]

[BIMG]http://www.rasiel.com/haggis/640/vangogh16.jpg[/BIMG] [BIMG]http://www.rasiel.com/haggis/640/vangogh13.jpg[/BIMG]

وللمزيد اضغط هنــــــــــــا
oussamaboss غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس


قسم ألعاب PC | قسم PlayStation 3 | قسم XBOX 360 | قسم ألعاب التورنت | قسم الجهاز المحمول PSP | قسم الدعم الفني


قديم 05-13-2006, 09:26 PM   #2
oussamaboss
الماسي برامج نت
 
الصورة الرمزية oussamaboss
 
تاريخ التسجيل: Oct 2005
الدولة: أرض الله فراشي والسماء غطائي
العمر: 32
الجنس : شاب
المشاركات: 2,630
معدل تقييم المستوى: 152
oussamaboss is on a distinguished road

Lightbulb

ليوناردو دافنشي


حياته وأعماله
ليوناردو دافنشى (1452 ـ1511) كما جاء في المراجع التاريخية – مصور ونحات ومعماري وموسيقي ومهندس ، وعالم إيطالي ، ولد في فينشي ، تتلمذ على فيروشو ، " لودفيكو سفورتا " ، وفي تلك الفترة فرغ من تأليف الجزء الأكبر من كتابه عن التصوير ، ثم بدأ كتابه في الهدرليكا والميكانيكا والجيولوجيا والنبات ، كما رسم بمساعدة تلميذه " امبرجيو " لوحتي العذراء والصخور ثم صور العشاء الأخير ، وفي عام ( 1500) عاد إلى فلورنسا وخدم عند ( سيزار بورجيه ) كمهندس حربي ، كما صور رائعته المشهورة ( الموناليزا ) المسماة كذلك بالجوكندا. وأخيرا دعاه فرانسوا الأول إلى فرنسا فأقام فيها بقية حياة ، وفي فرنسا تابع بكل سكينة وهدوء بحوثه المتعددة.
لقد ولج ( ليوناردو ) الفنان العالمي باب العلوم الفيزيقية ( أو الفلسفة كما دعاها كاستيغليوني ) ، ولكن كانت جميع معطياته في مجالات المعارف الحيوانية والنباتية والهدروليكية إلى جانب رسومه الرائعة في التشريح وملاحظاته العلمية الأخرى ، لم يكن لها أي تأثير فعال في مجرى تاريخ الفكر الإنساني ، كتلك المكتشفات التي قدمها غاليلو وفيسال وهارفي ، وعلي الرغم من أنه خلف لنا كنزا من المعرفة في خمسة آلاف صفحة فإنه لم يأت بجديد في مضمار الكشف العلمي أو التقني. وهكذا ظل ليوناردو رجل الخيال .


أما في مجال الفن فشأنه يختلف عن العلوم ، ذلك أنه ابتدع العديد من الأعمال في النحت وهندسة البناء ، وترك لنا ما يقارب أربعة آلاف رسم تمثل مجموعة على جانب كبير من الإتقان، بالإضافة إلى بعض النقوش على الرخام ، وبعض الأعمال من الآجر ، وقد اشتهرت أعماله الهندسية والفنية في إيطاليا وفرنسا.


أما في مجال الرسم والتصوير بوجه خاص فهنالك الحصيلة الكبرى المتميزة و تكاد ابتكاراته وتطلعاته وأفكاره لا تعد ولا تحصي ، والروائع التي أنجزها جاءت دقيقة متقنة ، والمؤثرات فيها ذات تفنن بليغ ، عميق ، بحيث أنه يستحيل على أصحاب المدارس الحديثة فهم اتجاهاتها ومراميها البعيدة ، حتى لو جردت من المنظور الشامل لعصر النهضة ، لقد تمكن "فازاري" من توضيح هذا الجانب من عبقرية ليوناردو ، إذ أكد أن صاحبنا بما كان يحمل من مواضيع ، وأساليب في التركيب ، قد تجاوز حدود التقليد ، وتخطي المدارس الإيطالية في عصره إلى حد بعيد ، و في ذلك بادرة حسنة ، ولا سيما إذا كان هذا الحكم صادرا عن فنان ناشئ يتطلع دائما نحو الأفضل ، وسيكتب له النجاح والمستقبل اللامع ، وقد ينتج أعمالا قليلة ، ولكنها ستكون و لا ريب تحفا ذات قيمة ، وستقف الأجيال التالية مشدوهة أمام ما تتميز به من إتقان.

هذا ، وبعد أن يتناول الناقد ( ساشتل ) أعمال ليوناردو وروائعه بالشرح والتحليل وبخاصة رائعته الخالدة ( الموناليزا ) ذات الابتسامة الخلابة الدائمة .
وكذلك لوحته الكبيرة " العشاء الأخير " أو ما يسمى أيضا ( بالعشاء السري ) ينتقل بنا إلى عرض آراء بعض الباحثين المعاصرين ، والعلماء المخضرمين في هذه الأعمال ، فيشير على سبيل المثال إلى التحليل الذي توصل إليه ( فرويد ) حول شخصية ( ليوناردو دافنشيى ) حيث نسب إليه عقدة ( فقدان حب الأم وحنانها منذ عهد الطفولة)، ولعل في صورة الموناليزا التي تمثل الأمومة بأجلى مظاهرها خير مصداق على ذلك.
ومهما يكن من أمر التحليل الفرويدي ، ومهما كان فيه من صدمة للمؤرخين ، فلاريب أن فرويد قد أكد على أي مدي تعتبر روائع ( ليوناردو ) مشحونة بالطاقات والأسرار التي تبعث على التأمل والتفكير .
( نستطيع تكوين صورة لليوناردو على ضوء الأبحاث التي دارت حوله ، ثمة شبة إجماع على الإشادة بدوره كفنان ، وهذه الصورة لا تقتصر على سلخه من عصره ، وتجاوزه زمانه ، بل تدل كذلك على انفصال في داخل ذاته ، إلى حد ما بسبب ضخامة معطياته وصعوبة مراجعتها .
إن روائعه مثل ( الموناليزا ) و ( العشاء الأخير ) و ( القديسة آن ) مصقولة صقل المرآة تعكس أمام كل فرد منا على حده أسراره الدفينة!).

منذ أربعة قرون أوأكثر ، والنقاد والكتاب والأدباء والعلماء يعالجون أعمال دافنشي المختلفة بما يفوق ما كتبوا عن مايكل انجلو ورفائيل ، واقتطف فيما يلي بعض فقرات من أقوالهم:

في عام 1497 كتب ( م. راندلو ) أحد معاصري ليوناردو يقول : ( لقد راقبت ليوناردو عن كثب وهو يعمل منذ الصباح الباكر حتى الغروب في رسم صورة " العشاء الأخير") ، كما يقف على " السقالة " لتبلغ ريشته اللوحة في أعلى الجدار ، وكان ينسى نفسه ، وينسى أن يأكل ويشرب ، وهو منهمك في عمله بلا انقطاع ، ثم يتوقف عن العمل فجأة لمدة يومين أو ثلاثة أو أربعة أيام ويظل واقفا ساعات وساعات ، يطيل النظر إلى رسمه ، ويتأمل فيما بعد ، محاولا الحكم على ما صنع ، وكنت أراه أحيانا وهو يهرع على حين غرة عند الظهيرة ليعاود ما بدأ ، كأن إلهاما هبط عليه ليرتجل الرسم بعدئذ ارتجالا ! ).

وفي عام 1528 قال ب. كاستيغيلي : ( وهذا الفنان ، ويعني ليوناردو ، الذي يعتبر من أوائل أهل الفن في العالم ، تراه يحتقر الفن الذي سما به ، وينصرف إلى تعلم الفلسفة ، حيث خرج منها بمفاهيم غريبة جدا ، وتصورات جديدة ، ولم تستطيع ريشته بكل ما أوتيت من نعومة أن تصورها).

وفي عام 1537 كتب ( آنونيمو غاديانو ) يقول : ( على الرغم من أن ليوناردو المعجزة الذي نبغ في الرياضيات كما نبغ في التصوير والتنظير ، ومارس النحت لم يكن يرسم كثيرا ، إذ كان لا يرضي عن عمله في هذا المضمار ! ). ولم يكن يقر له قرار . . . كان منهمكا على الدوام في مجالات العلوم الخارقة للعادة ، وفي كل يوم يبتكر شيئا جديدا ).

وفي عام 1551 كتب س. سرلبيو في " المنظور الحر الثاني " ( إن منشا النظرية هو الذكاء ، ولكن اليد هي التي تمارس التطبيق العملي ، وبما أن ( ليوناردو ) كان على جانب عظيم من الذكاء فلم يكن راضيا عما يصنع، ولذلك لم تبلغ ريشته مستوي ذكائه ).

وفي عام 1557 قال دولشي في " الحوار " ( إن ليوناردو يضاهي ميكلانجلو في كل شيء . . . إلا أن روحه العالية لم تكن لترضي بما كان يفعل ).

وفي عام 1855 قال الكاتب الألماني " بركهاردت " : (إنه أكثر واقعية من أسلافه الذين التزموا بالواقعية كدليل على التفوق ، لقد تسامى على الواقعية نفسها وأصبح حرا ، مثله في ذلك كمثل تلك القلة من الفنانين الذين قلما يجود الزمان بمثلهم ).

وفي عام 1860 جاء في مقال كتبه " دولاكروا " الرسام المعروف في جريدة " الجورنال " قوله : ( كانت الطبيعة تجذبه إليها على الدوام ، فيصغي بإرهاف إلى ما تهمسه في أذنيه ، وما تلهمه من أعمال ، ولم يقلد أحدا فيما صنع ، حتى أنه لم يكن راضيا عن نفسه.
إذا نظرت إلى أعظم الرجال علما تجدهم أكثر الناس سذاجة وبساطة وتواضعا ، وهو يستحق في الواقع ما أغدق على قرينيه " أنجلو " و " رفائيل " من ثناء وإطراء ).

وفي عام 1861 كتب آ.أي. ريو في مجلة " الفنون المسيحية "( إنه الفريد من نوعه بين الفنانين ، لقد أوتي من الصلابة والتسامي ونبل المشاعر والطيب ما جعل موهبته تتفتق عن التوليفية بين المثالية والواقعية ، لم يسبق ليوناردو أحد في التغلغل بعمق بأسرار العلم. ولكن إنتاجه لم يبلغ مع الأسف المستوى العظيم لمفاهيمه ).

وفي 1866 أشار هـ . . تين في كتابه ( رحلة إلى إيطاليا ) إلى ليوناردو بقوله : ( من المحتمل أن لا مثيل له في العالم ، في عبقرية شاملة ، متعددة الجوانب ، وفي روح متوثبة جدا ، وفي نفس لا ترضى بحال ، ولا تقنع بمال ، لقد كان يتطلع إلى الإمام ، على الدوام ، حتى تجاور عصره ، والعصور اللاحقة إلى اللانهاية . . . إن الصورة التي أبدعها تعبر عن تعبر شفافية عجيبة ، أنها حية دائما تكاد تنطق ، فتخاطبها وتخاطبك ).

وفي عام 1934 جاء في دائرة المعارف الإيطالية على لسان آ . فانتوري : ( استطاع ليوناردو أن يحتل مكانته اللائقة في عصر النهضة ، ذلك العهد الذي تميز بوحدة الأنشطة الإنسانية ، فكان الفن معناه العلم ، وكذلك معناه حقيقة تنطلق بتقدم الإنسان وترقيه. لقد وجد ( ليوناردو ) آنذاك هويته الحقيقة ، وبلغ ما بلغه من مجد ، لأنه تمكن بما بذله من جهد أن يجعل الفن الإيطالي فنا شموليا ).

وهكذا تمر الأيام والعصور ، وتمضي الأعوام ويأتي جيل بعد جيل يتأمل أعمال ( ليوناردو ) الفنان ، والعالم والشاعر ويري كل جيل فيها الجديد ، لا لشيء إلا لان رائد صاحبها كان:الإتقان.
oussamaboss غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 05-13-2006, 10:58 PM   #3
oussamaboss
الماسي برامج نت
 
الصورة الرمزية oussamaboss
 
تاريخ التسجيل: Oct 2005
الدولة: أرض الله فراشي والسماء غطائي
العمر: 32
الجنس : شاب
المشاركات: 2,630
معدل تقييم المستوى: 152
oussamaboss is on a distinguished road

Lightbulb بابلو بيكاسو

بابلو بيكاسو



حياته وأعماله
بابلو رويس (Pablo Ruiz) والمعروف باسم بيكاسو (Picasso) (ولد في 25 أكتوبر 1881 م في مالقة بإسبانيا وتوفي في 8 أبريل 1973 م في موجان بفرنسا) هو فنان تشكيلي ونقاش ونحات إسباني. استقر في باريس عام 1904 م، شكلت أعماله علامة فارقة في تاريخ الفن المعاصر. أنجز العديد من الأعمال أثناء فترة حياته الفنية الطويلة: الفترتين الورقاء والوردين (1901-1905 م)؛ التكعيبية (آنسات أفينيون، 1906-1907 م)؛ الكلاسيكية المحدثة (ح. 1920 م)؛ السريالية والتجريدية (1925-1936 م)؛ الانطباعية (غرنيكا، 1937 م). تعرض أهم أعماله في متحفين رئيسين: نزل سالي في باريس، والآخر في برشلونة. بيكاسو كان يستخدم اليد اليسرى في الرسم .
[BIMG]http://www.artquotes.net/masters/picasso/picasso_self1901.jpg[/BIMG]
إذا كان هناك فنان جسد الفن الحديث في نظر الإنسان العادي فهو بلا شك بابلو بيكاسو وحتى أولئك الذين لم تقع أبصارهم على نسخة من أعماله المصورة، صاروا يرددون اسمه شاهداً على كل ما يتصف بالجرأة والتحدي و"الإسراف" في فن العصر الحديث. غير أن بيكاسو، في الواقع ، لم يكن اكثر الرسامين ثورية في القرن العشرين، فقد سبق أن وقف كاندتسكى وموندريان موقفاً معارضاً للتقليد اشد منه واقوى، وادارا ظهريهما له تماماً وتجاهلاه كلياً، بينما اكتفى بيكاسو باستهجانه وازدرائه. هل يعود سبب ذلك إلى أن فنه يقدم تنويعا أعظم؟ انه لايقدم حتما تنويعاً اكثر مما قدمه بول كلي. مع ذلك، ففي الإمكان تعليل الحقيقة الماثلة التي جعلت منه رمزاً لكل ظاهرة فنية جريئة، وليس هناك فنان سواه قلب المفاهيم السائدة رأساً على عقب بهذا العنف وهذا الاستخفاف المكابر. ليس من أحد غيره حير الجمهور بهذا التغيير المفاجئ المثير في الأسلوب مرة بعد أخرى عندما اقبل على باريس أول مرة في عام 1900. رسم في المونمارتر، باسلوب متأنق نوعاً ما، أعمالا أظهرت تأثير تولوز- لوتريك وفويلار عليه. وفي السنة التي تلتها بدأ الأزرق البارد يطغى على ملونته، فرسم نساءً باردات حزينات واطفالاً مرضى ومتسولين مهزولين مسنين. ثم انتقل، بعد ثلاث سنوات، من هذه الفترة الزرقاء الى الفترة الوردية ليصور لنا فيها المهرجين والبهلوانيين والسركس الى المآسي البشرية إلا قليلاً، على الرغم من أننا نجد هنا وهناك وجوها خانعة وأسارير لا تعرف الابتسامة إليها طريقاً. وقد حل بيكاسو، بعد ان ترك أسبانيا نهائيا، في نزل في "باتو لافوار" المعروف في شارع رافنيان في المونمارتر، وشرع بعدها بقليل تطوير التكعيبية، وألزم نفسه بتحديد نهجه واضحاً في هذا السياق، حتى بدأ كأنه لن يستطيع الحياد عنه أبداً. لكنه في عام 1917 بدأ يرسم صوراً شخصية على غرار أسلوب أنكر التقليدي، فهل كان ذلك يؤشر إلي إنكار تام للإنجازات التكعيبية ؟ كلا، لقد تنقل سنوات عديدة بين نمطين من التعبير، حتى حل عام 1921 فشرع يصور الأشكال الإنسانية بالأسلوب الكلاسيكي الجديد، نافخاً أجسامها أحياناً بشيء من الوقاحة، ومعيداً في الصور الأخرى بناءها من جديد مستعيناً على ذلك بأشكال من اختراعه. بعد ذلك حين نبذ "الكلاسيكية الجديدة" ثانية لينصرف إلى أسلوب ذاتي اكثر فأكثر، كان ما يزال يتبنى اشد النزعات تناقضاً، فهو يتوالي متزناً وممزقا، كيساً ومتوحشاً، ودوداً وشرياً، لكنه يبقى هو نفسه دائماً. هذا التنوع غالياً ما يفسر لدى الفنان المغمور بأنه دليل نقص في قناعته وموقفه، لكن لدى بيكاسو كان دليلاً على الاتساع والغنى والعبقرية، بفضل حيويته المتجددة والنضارة المستمرة والقلق المتواصل.
لقد كان أيضا ثمرة الرغبة المعتملة فيه أبداً للتعبير عن نفسه بحرية تامة، فبيكاسو قد يكون الفنان الوحيد في عصرنا الذي يفعل بالضبط ما يشاء ومتى يشاء. وفي مجتمع يتطور سريعا نحو تنظيم الحياة وبرمجتها وفق قواعد صارمة و"يمقيس" العقول، فان موقفاً كموقفه يبدو مروعاً واستفزازياً لا محالة.
أن ما كان يسعى إليه بيكاسو قبل كل شئ هو قوة التعبير، الإفصاح القاطع المؤثر. لم يحاول قط أن يجذبنا إليه، ولم يكن ليخطر على باله أن يجعل من فنه " مهدئاً يريح الذهن" كما فعل ماتيس. بعيداً عن هذا، أحب أن يثيرنا، أن يقلقنا، أن يهزنا من الأعماق. ان ألوانه تتعارض اكثر مما تنسجم ، وتكوينات معظم أعماله مثيرة بسبب ازدرائه "الجمال" وبسبب معالجته الفظة العابرة، وهجوميته، فلحظة القدرة على ا ن يمتلك ليونة ماكرة، وله القدرة أيضا على أن يكون صلباً، مفاجئاً، فولاذياً، خشناً. بيكاسو، باختصار، تعبيري سن نهجاً، يفضل تجربته التكعيبية، اكثر ثورية من التعبيرية، فعشقه للحرية قادة إلى خوض التجربة مع الشكل، ليرى المدى الذي يستطيع أن يبلغه دون ان ينزلق في هوة الإسراف غير المبرر. وقد ننكر ما تراه أعيننا فندعي: بأنه لم يسقط فعلاً بسبب انغماسه المفرط ذلك، فجزء من فنه نوع من اللعبة دون جدال، انه قاس تارة ومسل تارة أخرى. لكن هناك عدد لا يحصى من رسومه، في كل مرحلة من مراحله، يدلل على عمق مشاعره وحيوية أفكاره.
في عام 1937 برز في فنه اتجاه جديد، وكان دافعه سياساً صرفاً : الحرب الأهلية الأسبانية، فحتى ذلك الحين كان بيكاسو منهمكا بمشكلاته الفنية والشخصية، أما الآن فصار همه شعب بأكمله حفزة بالقدر ذاته، وبعد القصف الوحشي الذي تعرضت له البلدة الصغيرة "غرنيكا" بالطائرات الفاشية، رسم ، كصرخة احتجاج، أحد أشد أعماله الفنية إدانة - يمثل أقصى ما أوحى به الرعب الناجم من الدمار في أي مكان. بعد هذا ليس عجباً أن يتخذ بيكاسو موقفا منحازا من الحرب العالمية الثانية، فمنذ ذلك الوقت شرع يرسم سلسلة من النساء الجالسات بوجوه مشوهة بوحشية، تحمل في ملامحها اقسى صنوف العذاب والحزن التي حلت بالبشرية في تلك السنوات المروعة. أن فن بيكاسو ليس فناً مقطراً في المختبر، انه فن مرتبط فن ملتزم، ملتصق بحياة الفنان نفسه، ويعبر لنا بصدق عن حماسات حياته، وسورات غضبها، ومسيراتها واحباطاتها، ومراراتها.
انه يعبر أيضا عن إرادة لا حد لها للقوة، فكل شئ يلمسه بيكاسو عليه أن يحوله حالة أخرى، أن يجعله شيئاً خاصاً به وحده لا يتسنى له أن يوجد لولاه حتى ولو اضطر إلى ليه واغتصابه وتقويضه. مع ذلك هو حين يهدمه فانه لا يقصد جمع أشلائه من جديد، بل تشييد بناء جديد حيث تمنح الأشياء حياة جديدة، اكثر إثارة واكثر تعبيراً واكثر استحواذاً من ذي قبل. ولا مناص لنا من الاعتراف أن هناك كبرياء شامخة وراء هذا السلوك، كما أن هناك بالقدر ذاته كبرياء شامخة في إنسان العصر الذي لا يتوقف عن زعزعة النظام الطبيعي، وتكييف العالم إرضاء لرغباته وحاجاته، اكثر فأكثر، بالصورة التي تحلو له. بهذا المنظار، يعكس بيكاسو أحد أقوى النوازع الإنسانية في القرن الحالي، فهو بصراحة تكاد تكون وحشية، يرينا الجانب المتفوق لتلك النزعة، لكنه يجعلنا نحسن، عن إقناع، بالقلق الذي توحي به الأسئلة المعذبة التي تواجه الإنسان وهو في عز سطوته وانتصاراته.

بعض أعماله

[BIMG]http://imagecache2.allposters.com/images/pic/ESC/P120~The-Old-Guitarist-1903-Posters.jpg[/BIMG] [BIMG]http://imagecache2.allposters.com/images/pic/PA/6810291~Violin-and-Guitar-1913-Posters.jpg[/BIMG]
[BIMG]http://imagecache2.allposters.com/images/pic/ISI/Y279~Femme-a-La-Fleur-1932-Posters.jpg[/BIMG] [BIMG]http://imagecache2.allposters.com/images/pic/41/030_Sa112pic~The-Doves-1957-Posters.jpg[/BIMG]

وهدا موقع بيكاسو للمزيد من المعلومات وأعماله (اجليزي)
اضغط هنــــــــــــا
oussamaboss غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 05-14-2006, 01:56 AM   #4
oussamaboss
الماسي برامج نت
 
الصورة الرمزية oussamaboss
 
تاريخ التسجيل: Oct 2005
الدولة: أرض الله فراشي والسماء غطائي
العمر: 32
الجنس : شاب
المشاركات: 2,630
معدل تقييم المستوى: 152
oussamaboss is on a distinguished road

Post جورج براك

جورج براك


حياته
ولد جورج براك (Georges Braque) في الثالث عشر من أيار (مايو) 1882 قرب باريس، وكان والده وجدّه يملكان متجراً لبيع اللوحات الفنية. عام 1890 انتقلت العائلة من أرجانتوي الى الهافر حيث ولدت الحركة الانطباعية وعاش كلود مونيه وأوجين بودان. هناك تعلّم الفتى العزف على الناي ورافق والده في الرحلات الفنية واقترب من رسامي الحي، وفي الخامسة عشرة بدأ يدرس الرسم في أكاديمية الفنون الجميلة. وسرعان ما التقط براك أسرار الحرفة المرتبطة بالرسم والتلوين والديكور والدهان منغمساً في أدق تفاصيلها، مما برز لاحقاً في أعماله التكعيبية. وبين 1902 و1904 دخل معهد الفنون وأصبح مدمناً على زيارة اللوفر، مهتماً في صورة خاصة بالحقب الاغريقية والمصرية.
و توفي جورج براك عام 1963 عن واحد وثمانين عاماً أمضى معظمها في الظل الضاغط لمعاصره بيكاسو، والأخير عاش عشر سنوات بعد موت براك وحظي من الشهرة والاهتمام ما لم يحظ به فنان في القرن العشرين. إلا ان براك سبق بيكاسو الى تكريم نادر في بلده فرنسا، إذ أقام متحف اللوفر معرضاً شاملاً له وهو على قيد الحياة، وهو تقدير لم يعرفه غيره من التشكيليين الفرنسيين بمن فيهم بيكاسو وقبله مونيه وماتيس.وعلى رغم أهمية براك في نشأة وتطور التكعيبية والتجريدية الانطباعية فشل كثير من المؤرخين من كتابة سيرته حتى ظهر هذا الشهر كتاب بتوقيع أليكس داتشيف، الأكاديمي المختص بالبحوث التاريخية، وعنوانه (جورج براك: حياة). ويقول داتشيف ان بيكاسو طالما أطلق على براك صفة (مدام بيكاسو) لاعتباره براك (بلا خصيتين) أي انه معدوم الجرأة، قليل المغامرة، علماً بأن براك كان قادراً على تحطيم وجه بيكاسو في أي وقت كونه احترف الملاكمة وتمتع دائماً بقوة جسمانية ملحوظة، حتى بعد اصابته في الحرب العالمية الأولى، حين حصد عدداً لا بأس به من ميداليات الشرف لشجاعته.

أعماله

لوحاته الأولى عكست تأثره بالانطباعيين أمثال مونيه وكميل بيسارو، وبعد فترة وجيزة بدت على ريشته مؤثرات بول سيزان. غير ان براك لم يبدأ بإظهار تفرّده حتى 1905 عندما زار صالون الخريف في باريس حيث صعقته أعمال (المتوحشين) (Les Fauves) بانفجار ألوانهم وتلقائيتهم الجسورة. وفي العامين التاليين عاش براك قرب شواطئ المتوسط منصرفاً الى محاكاة (المتوحشين) ولو في حذر ودراية، وعرض ستة أعمال ضمن صالون الربيع للفنانين المستقلين عام 1907 فبيعت كلها خلال ساعات.
في تلك الفترة وقّع براك عقداً مع ديفيد هنري كهنويلر الوكيل الفني الذي لعب دوراً بارزاً في ترويج الفن الحديث. عرّفه كهنويلر بالشاعر غيّوم ابولينير الذي أخذه الى استوديو بيكاسو مونمارتر. إلا أن براك لم يكن متأثراً بـ (آنسات أفينيون) ولم يخف رأيه عن صاحبها (إسمع) قال لبيكاسو (على رغم شروحات لوحاتك تبدو كأنك تريدنا أن نأكل حبلاً أو نشرب بنزيناً ونبصق ناراً). مع ذلك أصبح الفنانان صديقين وتلاقحت افكارهما لتولّد الحركة التكعيبية. والواقع أن البذور التشكيلية لهذه الحركة كانت موجودة جزئياً لدى الاثنين: بيكاسو الملون الجسور وبراك المهندس المرهف.
وفي خريف 1908 رسم براك طلائع اللوحات التكعيبية وأشهرها (بيوت في إستاك) ما حدا بالناقد الباريسي لويس فوكسيل ان نحت كلمة (التكعيب) واصفاً أسلوب براك، مطلقاً في الوقت نفسه اسم الحركة التي طبعت بداية الثورة الحديثة في الفن التشكيلي. عام 1912 تزوج براك من مارسيل لابري واستأجر منزلاً في دي الرون قرب أفينيون. ويذكر دانشيف في كتابه ان براك لم يكن زير نساء على غرار بيكاسو، ولذا تخلو سيرته من الحكايات المثيرة على هذا الصعيد: (انتهت مغامراته العاطفية، وهي لم تكن لافتة بأي حال، مع زواجه). واللافت أن دانشيف حاول جاهداً العثور على لقطات من الحياة الحميمية لبراك عبر مقابلات لم يفصح عنها مع النساء اللواتي عرفهن بيكاسو، خصوصاً فرانسواز جيلو، وهي المرأة الوحيدة التي طردت بيكاسو من حياتها، إضافة الى الرسامة الأميركية التجريدية إلزوورث كيلي. لكن المرأتين لم تضيفا معلومات تذكر عن براك، علماً بأنه عاش فترة لا ينفصل عن بيكاسو خلال توليدهما التكعيبية.
بعد بدء الحرب العالمية الأولى عام 1914 قلّ التعاون بين براك وبيكاسو. أصيب براك في رأسه عام 1915 وجرى تسريحه من الخدمة مكللاً بالغار. وتميزت لوحاته اللاحقة بأقوال وأفكار ضمّنها تشكيل ألوانه، جمعها لاحقاً صديقه بيير رفيردي في أحد اعداد (نور – سود) ومنها (أن يعمل انطلاقاً من الطبيعة يعني أن ترتجل... أحب القاعدة التي تصحح العواطف...). واضح إذاً، ان عقلانية براك كبحت ما لم يكبحه بيكاسو ألا وهو الانصياع لهوس المغامرة. ولذا كان تطوره دائرياً لا تصاعدياً أو انفجارياً كتطور بيكاسو. أدخل براك تقنيات الكولاج على اللوحة ورسم جداريات، أشهرها أحد سقوف اللوفر، وصمم قطع أثاث وديكورات أبرزها ديكور باليه لسيرغي دياجيليف عام 1925 واستعاد في سنواته الأخيرة مؤثرات اليونان ومصر القديمة.
غلاف كتاب اليكس دانشيف عن حياة براك لوحة تكعيبية بريشة بيكاسو يقال انها تمثل وجه براك ولكن على طريقة بيكاسو، فالملامح مموهة الى حد الامحاء، وقد يكون ذلك قصد بيكاسو، إلا ان دانشيف يؤكد في كتابه (ان محو براك كما جرى محو تروتسكي محال). وذلك صحيح على رغم كونه النصف الآخر لبيكاسو، النصف الأقل إشعاعاً وجنوناً وعبقرية.

بعض لوحاته


[BIMG]http://www.tate.org.uk/collection/T/T05/T05028_9.jpg[/BIMG]
oussamaboss غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 05-15-2006, 04:29 PM   #5
Soldier Of Alah
عضو فعال
 
الصورة الرمزية Soldier Of Alah
 
تاريخ التسجيل: May 2006
الدولة: تيلاند
الجنس : ذكر
المشاركات: 75
معدل تقييم المستوى: 95
Soldier Of Alah is on a distinguished road

افتراضي

بارك الله فيك على هده المعلومات المفيدة...







__________________




Soldier Of Alah غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)
للإشتراك في قروب منتديات برامج نت ليصلك كل ما هو جديد
البريد الإلكتروني:

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

منتديات الكمبيوتر والأنترنت منتديات التصاميم والجرافيكس منتدى برامج نت الطبي منتديات منوعة
منتدى البرامج الكاملة والنادرة
منتدى الفيديو والصوتيات
قسم الأجهزة الكفية
منتدى البرامج المشروحة
قسم شبكات الحاسوب Computer Networks
منتدى تطوير المواقع والمنتديات
منتدى مبرمجين لغات البرمجة
منتدى ألعاب الفيديو
منتدى عالم المحادثة
منتدى مبدعين ومحترفين الفوتوشوب
منتدى برامج وملحقات الفوتوشوب
منتدى Scrapbooking
منتدى السويتش والفلاش
منتدى التصميم ثلاثي الابعاد
منتدى التصوير الضوئي والفن التشكيلي
قسم الصور Photo / خلفيات Wallpaper
المنتدى الطبي العام
عيادة المنتدى
طب الأعشاب و الطب البديل
منتدى الكتب الطبية - Medical Books
منتدى طلاب الطب
البرامج و الصوتيات و المرئيات الطبية
عيادة طب الأطفال
منتديات المصارعة الحرة
الأفلام الوثائقية
منتدى الإسلامى
تعلم اللغات الأجنبية
غرائب وعجائب العالم
قسم كرة القدم العالميه
قسم كرة القدم العربية
برامج الجوال Mobile Software
عرض الأفلام الأجنبية
منتدى الفضائيات


اتبعني - منتديات برامج نت



الساعة الآن 03:51 AM.
Designed by bramjnet.com, TranZ By Almuhajir
Powered by vBulletin®, Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd.

جميع المشاركات والمواضيع في منتدى برامج نت لا تعبر بالضرورة عن رأي إدارته بل تمثل وجهة نظر كاتبها
All participants & topics in forum Bramjnet.com does not necessarily express the opinion of its administration, but it's just represent the viewpoint of its author
Youtube Download |Google Earth|WinRAR|ESET NOD32 Antivirus|Kaspersky Anti-Virus|YouTube|Windows Live Messenger|Firefox|skype|Internet Download Manager|Nero|RealPlayer|Deep Freeze